أكاديمية البحث العلمي تفتح باب التقدم لدعم مشروعات التخرج بـ12 مليون جنيه

أعلن الدكتور خالد عبد الغفار، وزير التعليم العالى والبحث العلمى فتح باب التقدم لدعم مشروعات التخرج لطلبة السنة النهائية للكليات

العملية للعام المالى 2017-2018 من خلال برنامج "مشروعى بدايتى" والتابع لأكاديمية البحث العلمى والتكنولوجيا.
وصرح الدكتور محمود صقر رئيس أكاديمية البحث العلمى والتكنولوجيا، بأن الأكاديمية من منطلق دورها الرائد فى دعم مشروعات التخرج ولكونها أول وأكبر مؤسسة تقدم دعم لمشروعات التخرج وتعول كثيرًا على هذه المشروعات فى التنمية التكنولوجية وخلق فرص عمل تكنولوجية إنتاجية من خلال برنامج مشروعى بدايتى، مشيرًا إلى أن الأكاديمية تنتوى هذا العام زيادة أعداد المشروعات المقبولة من 200 مشروع فى العام المالى السابق تم دعمهم بمبلغ 7 ملايين جنيه إلى 400 مشروع هذا العام وبدعم فى حدود 12 مليون جنيه.

وأضاف صقر، أن الأكاديمية تقدم الدعم لأفضل المشروعات المقبولة فنيًا وفى كافة التخصصات الهندسية والحاسبات والاتصالات وإنترنت الأشياء والزراعة والغذاء والصحة والدواء والطاقة والمياه والفنون الجميلة والتطبيقية والرسوم المتحركة وغيرها.

وأعرب صقر عن سعادته من أن نسبة جيدة من المشروعات التى حصلت على دعم الأكاديمية قد شاركت فى العديد من المنافسات سواء المحلية أو الدولية وأقربهم مشاركة الطلاب في يوم الهندسة المصري الذي عقد بالقرية الذكية الشهر الماضي وحصلت المشروعات على مراكز متقدمة والعديد من هذه المشروعات تحول إلى شركات تكنولوجية ناشئة.

وأشار صقر، إلى أن باب التقدم لمشروعات التخرج متاح من الآن علي أن يكون الموعد النهائي للتقدم 15 نوفمبر 2017 من خلال الموقع الرسمي لأكاديمية البحث العلمى