الأخبار المميزة
الفيروسات الكبدية- اخطارها وكيفية الوقاية منها
12/23/2014

نظمت كلية التمريض اليوم الثلاثاء الموافق 23/12/2014م ندوة توعية لطلاب القطاع الطبى ضد فيروسBوذلك تحت رعاية أ.د/ماجد عبد التواب القمرى رئيس الجامعة وأ.د/مهجة عبدالعزيز عميد كلية التمريض وأ.د/حسن الباتع أستاذ أمراض الباطنة والكبد وأ.د/مصطفى محمدى مدير المركز التنفيذي للمصل واللقاح حيث تم تدشين حملة لتطعيم طلاب القطاع الطبى (طب بشرى- طب أسنان- تمريض صيدلة) ضد فيروس الكبد (ب) حيث تم إعطاء الجرعة الاولى للطالب وذلك لحمايتهم من الاصابة بالمرض ،علما بأن التطعيم يعطى على ثلاث جرعات خلال 6 أشهر.

وقد أكد أ.د/ماجد القمرى رئيس جامعة كفرالشيخ أن الجامعة هدفها الاساسي هو الاهتمام بالطالب سواء كان من الناحية التعليمية أو الناحية الصحية والعلاجية.

فالجامعة تسعى للانتهاء من تجهيز المستشفى الجامعى التى سوف يتم افتتاحها العام القادم إن شاء الله والتى سوف تتكامل مع دور وزارة الصحة في تقديم خدمة تعليمية وتدريبية وعلاجية وتوعية لأبناء المحافظة

وقد أكد سيادته أن المسيرة الطبية لن تقف عند المستشفى فقط بل سوف نقوم بإنشاء عدة مراكز طبية على مساحة 11 فدان منها (مركز للأمومة والطفولة مركز لأمراض وجراحات القلب- مركز الاورام ) وبذلك تكتمل المدينة الطبية التى نسعى الى تحقيقها ورؤيتها داخل الجامعة والمحافظة حيث أن المحافظة تشتهر بتدني الخدمة الطبية بها ونسبة الإصابة بهذا الفيروس .

وقد أكد أ.د/حسن الباتع على أن حالات الاصابة بهذا الفيروس بلغت حوالى 4% من إجمالى عدد السكان أى حوالى 2مليار فرد على مستوى العالم مصابين بفيروس الكبد B .

وأكد على أن الجراحين وأطباء الاسنان والعاملين بالمعامل وبنوك الدم والغسيل الكلوى وايضا أطباء النساء والتوليد هم أكثر الاشخاص المعرضين للإصابة بهذا

 المرض ولذا شدد على ضرورة تناول المصل واللقاح للوقاية من الإصابة بهذا الفيروس.

وقد أوضح أ.د/مصطفى محمدى مدير المركز التنفيذى للمصل واللقاح أن هناك فرق كبير بين المصل واللقاح فاللقاح هو الوقاية قبل حدوث المرض اى عندما يتناوله الانسان يبدأ مفعوله  وإنتاجه للأجسام المضادة من 10-15يوما  بعد تناوله ،أما بالنسبة للمصل فهو يبدأ مفعوله وتأثيرة على الانسان فور تناوله .

كما أكد أ.د/مصطفى على ضرورة تلقى اللقاح سواء كان الفرد مصابا أو غير مصاب فهو آمن لجميع الفئات العمرية وينصح الجميع بتناوله فهو خير للجميع والوقاية خير من العلاج  ...

.?